Jesus the Son of Man

ISBN: 0394431243
ISBN 13: 9780394431246
By: Khalil Gibran

Check Price Now

Genres

Currently Reading Favorites Fiction Khalil Gibran Literature Philosophy Poetry Religion Spirituality To Read

About this book

In Jesus Son of Man Jesus is portrayed through the words of 77 contemporaries who knew him. Gibran allows the reader to see Jesus through the eyes of a group of people, enemies and friends alike. Each has an opinion about Jesus based on their own experience. Khalil Gibran was a Lebanese-American artist, poet, and writer. As a young man he emigrated with his family to the United States where he studied art and began his literary career. His Romantic style was at the heart of a renaissance in modern Arabic literature he is still celebrated as a literary hero.

Reader's Thoughts

Ardesia

Mi riesce difficile scrivere un commento per questo libro perché tutto quello che mi verrebbe da dire, un attimo dopo averlo formulato, mi sembra superfluo o inopportuno. Credo sia uno di quei testi che è praticamente impossibile raccontare. La poeticità della prosa di Gibran in alcuni passaggi è di una bellezza commovente, seppur tradotta.Lanciate un sassolino in un lago e fatevi affascinare dalle piccole ondine a cerchi concentrici che si allargano intorno al punto in cui la pietruzza ha toccato la superficie dell'acqua; in tal modo avrete l'esatta sensazione che mi ha trasmesso questa lettura.

Kevin de Ataíde

It is all too easy for people to mistake Khalil Gibran for a non-Christian; British book-stores place his books in the Islam section. He appears to have been a Maronite Orthodox Christian.And that gives him excellent insight into the life of Christ, from the perspectives of his contemporaries, friend and foe, because of the preserved tradition of that old church. The figure in this book matches the Gospel figure to a greater extent than the Jesus-loves-you-just-as-you-are images that we hear too much of today. There is a grave temptation to look at the Christ-figure and see what you WANT to see, to see yourself. Then, when you go to the Gospel, you find an awe-inspiring figure who does loves the individual, but probably not just the way he or she is. Because his message, always, was 'Repent'. Mr. Gibran uses similar language to Biblical and early Christian writings, portraying the God-man as the Apostles may quite plausibly have seen him. Here is something memorable in the book from Christ to Mary Magdalene, whom Mr. Gibran describes as a reformed prostitute: 'I love you in yourself. Other men see a beauty in you that shall fade away sooner than their own years...all men love you for themselves. I love you for yourself.'

Donna Remoo

حد قال قبل كده انه الملائكه بتكتب !!اتحدى اى حد انه يقرا كتاب بالاسلوب الملائكى ده وميلمسش قلبهوثروت عكاشه ترجم الكلام باسلوب راقى جدا بيدل على انه شبعان من كلام جبران خليل جبران لدرجة انه اضاف للاسلوب ومخسرش منه حاجهعمتا الكتاب ده يتقرى اكتر من مره تحسه كده كتاب من الزمن الجميل :Dبغض النظر على الاختلاف العقائدى بس الاسلوب اكثر من رائع

Huda Yahya

حتى هذه اللحظة لا أنسى النشوة التي غمرتني أثناء القراءة الأولى لسفر جبران عن الإنسانية المقدسةإن يسوع جبران أو نبيه المصطفى في كتابه النبي شخصياته النورانية التي توحي بطهر ملائكيهؤلاء الناس الجميلون الذي يخلقهم على الورق حتى لتحبهم بكل خطاياهمذلك كله ينصهر في حروف ألقها لا يضاهىومعان أسمى من محاولة التعبير عنهاجبران يا جبرانأأجسر حقا عن الحديث عنك؟ طوبى لهؤلاء الذين صفت أرواحهم وطوبى للذين لايبيتون أسرى مايملكون لأنهم سوف يضحون أحراراوطوبى لمن يذكرون أتراحهموفى أتراحهم يرقبون أفراحهموطوبى للذين يتضورون جوعا ينشدون الحق والجمالفسيكون لهم من جوعهم الخبز الذى يأكلونومن ظمئهم الماء القراح الذى يشربونوطوبى لذوى الكرم والحلملهم من كرمهم وحلمهم خير عزاء وسلوى وطوبى للذين قد طهرت قلوبهم لأنهم لن يكونوا بعيدا من اللهوطوبى للرحماء لأن الرحمة ستكون جزاءهم-----------------------عندما تريد الصلاة دع شوقك يمل عليك كلماتك وإن شوقى الآن ليملى علي أن أضرع قائلارب العالمين رب السماوات والأرضينتقدست أسماؤكلتكن مشيئتك فينا كما كانت دائما وارزقنا من خبزك كفاء يومنا واغفر لنا برحمتكوامنحنا القدرة على أن يعفو بعضنا عن بعض واهدنا صراطكوامدد لنا يدك فى الظلمات لك الملكوبك القوةوبك بلوغ القصد-----------------------لقد أحصى الله الطير فى السماء وعدها كما عدَ شعرات رؤوسكم مامن طير يسقط عند اقدام الرامىوما من شعرة فى رؤوسكم تستحيل شهباء أو تسقط فى مدارج العمر إلا بإرادته-----------------------قد يسعى المخطئون إلى دوركمفلتحرصوا على أن تفتحوا لهم الأبواب وأن تأذنوا لهم بالجلوس إلى موائدكمفإن لم تلقوهم فلن تكونوا أبدا أبرياء مما قد آقترفوا -----------------------لا تناهضوا الشرفإن مناهضة الشر غذاء له يهيجه ويذكيه-----------------------مملكتي ليست من هذه الارضومجلسي لم يبنَ على جماجم أسلافكم__________________________حين نظر إليّ أشرقت ظهيرة عينيه على روحي--------وبعد ذلك صارت جميع أثمار الحياة التي لاطعم لها لذيذة في فميوالورود التي لاعطر لها صارت منبعاً للعطر الجميل :::كل شيء في هذا الكتاب سحرسحر وخرافة

Kevin

This poetic re-rendering of the Gospel story really makes you think about who Jesus is/was by throwing the biblical text in a blender, chopping it up, and serving it back in a very different way from what we're accustomed to hearing. Gibran retells the story from literally a hundred different points of view, by giving voice to familiar biblical characters (Mary Magdalene, Peter, James, John, etc.), as well as others character types that would've peopled the multi-cultural world that was first-century Palestine (Greek philosophers, neighbors of Mary in Nazareth, Jewish herdsmen, etc.). Gibran's beautiful meditations on Jesus really helped me to resee Jesus as what He was during His time on earth: a God, yet a man, too.

يوسف زهدى

الكتاب كعمل ادبي ممتاز, جبران بينفي كونه وجهة نظر دينية, وأنا شايفه هرتلة من الناحية الدينية لأن الإسلام قال الحق في سيدنا عيسي عليه السلام في انه إنسان وانه كلمة الله وانه رفعه اليه..لكن ونحط عشرين سطر تحت لكن, لكن لما انظر للكتاب من ناحية ادبية تحليلية, وإزاي ممكن اراء الناس اصحاب الخلفيات والتجارب المختلفة تختلف حول (عيسي) وإزاي نفس الموقف منه ممكن ناس تشوفه تصرف عظيم واغيرهم يشوفه وضيع ودي عبقرية جبران في انه يعرض وجهات نظر مختلفة في نفس الشيء ويحلل الفكرة والدوافع اللي ورا كل وجهة نظر فيهم! وعشان كده أنا بحب اقرا ليه رغم الاختلاف الفكري الواسع :)

واضحة السعيد

كتاب تهيم معه الروح وتستقيم النفس قال عنه توفيق الحكيم :لم أكد أتصفح كتاب "عيسي" حتى طالعتنى سطوره ببيان مضيء عذب هو خير جسد لخير روح .ولست أشك فى أن الكتاب قد ازدهى بجمال جديد فى هذه الحلة العربية السابغة ولسوف أقرؤه وأقرؤه وأنا واثق بمتعته المتجددة فى هذا الأسلوب الأخاذ سأكتب بعضا من الكتاب فاستمتعو كما استمتعت أنا :) *يصف عيسي عليه السلام الآثمين قائلا :هؤلاء الضعفاء الذين تدعونهم آثمين ,مثلهم مثل صغار الطير التى لاريش لها فتسقط من أعشاشها .أما المنافقون فهم الجوارح تقبع على الصخور لتنقض على فريستها ..الضعفاء قوم قد ضلوا طريقهم فى المتاهات ,على حين لم يضل المنافقون طريقهم فهم يعرفون أين يسيرون ,لكنهم على هذا عابثون هازلون على الرمال وفى مهب الريح وإنى لهذا لاألقاهم ولا أفسح لهم رحابى ..وتابع قائلا:*طوبى لهؤلاء الذين صفت أرواحهم وطوبى للذين لايبيتون أسرى مايملكون لأنهم سوف يضحون أحرارا.وطوبى لمن يذكرون أتراحهم ,وفى أتراحهم يرقبون أفراحهم ..وطوبى للذين يتضورون جوعا ينشدون الحق والجمال ,فسيكون لهم من جوعهم الخبز الذى يأكلون ,ومن ظمئهم الماء القراح الذى يشربون ..وطوبى لذوى الكرم والحلم ,لهم من كرمهم وحلمهم خير عزاء وسلوى وطوبى للذين قد طهرت قلوبهم ,لأنهم لن يكونوا بعيدا من الله ..وطوبى للرحماء لأن الرحمة ستكون جزاءهم..*عندما تريد الصلاة دع شوقك يمل عليك كلماتك وإن شوقى الآن ليملى علي أن أضرع قائلا:رب العالمين رب السماوات والأرضينتقدست أسماؤك ,لتكن مشيئتك فينا كما كانت دائما وارزقنا من خبزك كفاء يومنا واغفر لنا برحمتك , وامنحنا القدرة على أن يعفو بعضنا عن بعض واهدنا صراطك,وامدد لنا يدك فى الظلمات لك الملك ,وبك القوة,وبك بلوغ القصد..*إن الطير فى السماء والقمم التى تتوج الجبال لاتلقى بالا للأفاعى فى حجورها المظلمة ..دع الموتى يدفنون موتاهم وكن أنت بين الأحياء وحلق عاليا ..ثم يتحدث بنيامين الكاتب عن عيسي قائلا:كان عيسي إيذانا بمملكة جديدة على وجه الأرض مملكة لن تبيد,كان ابنا وكان حفيدا لكل من شيد مملكة الروح من ملوك ..وما حكم دنيانا غير هؤلاء من ملوك الروح لقد كان عيسي مدركا لربه فى كل آية من آيات اليوم,كان يراه فى الغمام وفى ظل الغمام السابح فوق الأرض ..ويرجع عيسي لتأملاته يقول :*لقد أحصى الله الطير فى السماء وعدها كما عدَ شعرات رؤوسكم مامن طير يسقط عند اقدام الرامى , وما من شعرة فى رؤوسكمتستحيل شهباء أو تسقط فى مدارج العمر إلا بإرادته..*يواصل عيسي االحديث موجها كلامه لأتباعه:لقد آستمعت إليكم فى جلجات قلوبكم تقولون: سيكون ربنا -نحن أبناء إبراهيم-أبر بنا منه بأولئك الذين لم يعرفوه منذ البدء..ولكنى أقول لكم: إن رب الكرمة الذى يدعو أجيرا مع الصباح للحصدثم يدعوا غيره مع مغيب الشمس ويجزى الأخير أجر الأول ,هو فى الحق من العادلين..ألم يعط من كيسه هو وبإرادته؟؟!!*قد يسعى المخطئون إلى دوركم ..فلتحرصوا على أن تفتحوا لهم الأبواب وأن تأذنوا لهم بالجلوس إلى موائدكم ..فإن لم تلقوهم فلن تكونوا أبدا أبرياء مما قد آقترفوا ويتابع جبران فى هذا السياق : القلب الطاهر وحده هو الذى يصبر على الظمأ الذى يقود غيره إلى راكد الماء, وأن ذا القدم المطمئنة وحده يمد يداً لمن يتعثر ..*وعن الجار يقول عيسي :جارك نفس لك أخرى تسكن خلف الجدار ,وحين تتعارف النفوس تنهار هذه الجدران الفاصلة جميعاً..وما تدرى لعل جارك نفسك الخيرة تحل فى بدن آخر فليكن حبك له من حبك لنفسك ..إنه هو الآخر صورة من العلى القدير الذى لاتدركه ..* جارك حقل يخطر فيه ربيع آمالك فى حُللٍه الخضراء ويهجع فيه شتاء عوزك حالماَ بالمرتفعات تكسو الثلوج قممها جارك مرآة فيها ترى محياك وقد كسته جمالاَ ..فرحة لم تعرفها أنت نفسك , وأسىً لم تشارك فيه وأخيراً .. قد فضلت أن أستعرض بعض أجزاء الكتاب خيرا من التحدث عنه إذ كيف لمثلى وصف ذلك من البلاغة والبيان والشعور ..ولا أخفيكم سراً أنى قصدت التتعتع فى قراءة هذا الكتاب لشدة حلاوته ولأثره على نفسي من الطمأنينة والسكينة وسلام النفس ..

Ashley

Love. This. Book.

Matt Kamibayashi

A poetic re-imagining of Jesus's life from the perspectives of those who loved him and hated him. Each of the short recollections adds an insightful facet to Gibran's portrayal of Jesus, inviting readers to add their own.

Sarah Shahid

يصور جبران النبي عيسى في هذا الكتاب كما يراه هو من خلال مشاعره وخياله وليس كما يصوره الإنجيل أي أنه يتصور شخصاً آخر تماماًيسوع جبران مولود لأب وأم في الناصرة وليس من العذراء مريمفيروي الأحداث كما يراها هو فيحذف ويضيف كما يشاء لهذا فالكتاب ليس بأي حال من الأحوال مرجعاً تاريخياً أو سرداً لحقائق وأحداث.

Mohamed Fawzy

فكرة تناول حياة المسيح بُناءً على آراء شخصيات مُتخيّلة أو ذات أصل تاريخى عايشته فعلا .. فكرة رائعة فى حد ذاتها ..لكن الإطناب و عرض نفس وجهة النظر أكتر من مرة أصابتنى بحالة من الملل لدرجة إنى فكرت فى نص الكتاب أكتفى بالقدر دا .. بس كمّلت ليُبهرنى جُبران فى خاتمة الكتاب بآخر وجهة نظر عرضها .. إللى هي المفروض وجهة نظره الشخصية .. إحساسه بمعاناة و بقضية عيسى عالى جدًا جــــــــــدًا :)

Mohammed Jawad

Good book.

Andrew Abdallah

كتاب اكثر من رائع..يتصور جبران كيف كان يسوع ( ابن الانسان )يمشي و يتكلم وما هي اقوال الناس عنه...اتي جبران بكل وجهات النظر عن يسوع من 70 شخصية مختلفة ...الكتاب مقسم كانه مجموعة من المقابلات التي اجراها جبران مع الشخصيات التي عاصرت المسيح..الكتاب هو رحلة يأخذك فيها جبران علي التعرف علي ابن الانسان بشكل اكثر عمقا :)

Barbara

I have read this book many times over the last 20 years--sometimes just certain passages. It is good for ME. It opens a door of understanding Jesus--His Words, His Deeds and why He was here. I was introduced to Khalil Gibran in college (a very long time ago) through his book The Prophet. He was like a Guru to me then and his words of inspiration have remained with me--as well as the well worn book.

محمد النعمه

يسوع ابن الإنسان وأمه مريم .. كما يقدمه جبران .. أنا وحدي أحب " ما لا يرى فيك "

Share your thoughts

Your email address will not be published. Required fields are marked *